نقطة اللقاء: الجامعة العربية

وقت الجولة: ساعتان

يسكن‭ ‬في‭ ‬طريق‭ ‬الجديدة‭ ‬اليوم‭ ‬حوالي‭ ‬ربع‭ ‬مليون‭ ‬نسمة‭. ‬

تتميّز‭ ‬المنطقة‭ ‬بإرثها‭ ‬الثقافي،‭ ‬إذ‭ ‬تضمّ‭ ‬أكبر‭ ‬تجّمعٍ‭ ‬للمؤسّسات‭ ‬الاجتماعية‭ ‬والتعليمية‭ ‬في‭ ‬بيروت،‭ ‬وتنتشر‭ ‬فيها‭ ‬المعالم‭ ‬الثقافية‭ ‬كالمقاهي‭ ‬والأبنية‭ ‬التاريخية‭ ‬والملعب‭ ‬البلدي‭. ‬كما‭ ‬تشتهر‭ ‬بأسواقها،‭ ‬فنجد‭ ‬فيها‭ ‬سوق‭ ‬القماش‭ ‬وسوق‭ ‬عفيف‭ ‬الطيبي،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬سوق‭ ‬صبرا‭ ‬وهو‭ ‬أكبر‭ ‬سوق‭ ‬شعبي‭ ‬في‭ ‬بيروت‭. ‬

تحتوي‭ ‬المنطقة‭ ‬على‭ ‬عددٍ‭ ‬كبيرٍ‭ ‬من‭ ‬المدارس‭ ‬التي‭ ‬هُدم‭ ‬بعضها‭ ‬بمرور‭ ‬الزمن‭. ‬وفي‭ ‬العام‭ ‬‮٢٠٠٠‬،‭ ‬استُبدلت‭ ‬مدرستا‭ ‬‮«‬ماما‭ ‬نجاح‮»‬‭ ‬و«الأنوار‮»‬‭ ‬بمبانٍ‭ ‬فخمة‭. ‬

في‭ ‬خلال‭ ‬شهر‭ ‬آب‭ ‬من‭ ‬العام‭ ‬2015،‭ ‬أُحصيَ‭ ‬381‭ ‬مبنًى‭ ‬في‭ ‬طريق‭ ‬الجديدة،‭ ‬ورُصد‭ ‬إخلاء‭ ‬62‭ ‬عائلة،‭ ‬وتهديد‭ ‬98‭ ‬غيرها‭ ‬بالإخلاء،‭ ‬ووجود‭ ‬27‭ ‬مبنًى‭ ‬مهدمًا‭ ‬أو‭ ‬مهددًا‭ ‬بالهدم،‭ ‬وتشييد‭ ‬88‭ ‬مبنًى‭ ‬جديدًا‭ ‬على‭ ‬أنقاض‭ ‬بيوتٍ‭ ‬قديمةٍ‭ ‬في‭ ‬خلال‭ ‬السنوات‭ ‬العشرين‭ ‬الماضية‭. ‬

جمانة،‭ ‬والحاجة‭ ‬وفيقة‭ ‬والحاج‭ ‬عبد‭ ‬القادر‭ ‬سكنوا‭ ‬طيلة‭ ‬حياتهم‭ ‬في‭ ‬طريق‭ ‬الجديدة،‭ ‬واضطروا‭ ‬إلى‭ ‬مجابهة‭ ‬آليات‭ ‬التهجير‭ ‬كلٌ‭ ‬بطريقته‭ ‬الخاصة،‭ ‬مستعينين‭ ‬بالعلاقات‭ ‬الاجتماعية‭ ‬المتينة‭ ‬التي‭ ‬لطالما‭ ‬تميّزت‭ ‬بها‭ ‬طريق‭ ‬الجديدة‭.

للمزيد من المعلومات والحجز:
 housingtours@publicworksstudio.com
أو: FB page